من أنا

صورتي
يامن سألتِ الناس عني إنني = رجلٌ جنون العشق في صفحاتي

السبت، 22 أكتوبر، 2011

أيها الشوق



  أيها الشوق الذي بلهيبه
أوهى الضلوع
لم تُجدِ فيكَ إرادتي
ضعفي
وزخاتِ الدموع
وأخذت تنهشني كذئبٍ
جائعٍ
وتُذيبني شيئاً فشيئاً
كالشموع
تركتني أبكِ ليالينا
معاً
تركتني أشكُ حنيني
أدمعاً
وألوم غطرستي
لأنك لم ترى مني
الخضوع


يا سيد القلب الذي لك
قد خفق
جُد بالوصال فإنني في كل
يومٍ أحترق
يغتالني شوقي إليك
يجتاحني خوفي عليك
والكون من حولي يضيق
إني بكونيَ أختنق
وها أنا ليلي قلق
نومي أرق
لم تبقِ لي يا سيدي
سوى أحرفاً تغزو
مساحاتِ الورق


إلى متى يا سيدي
ألقاك حرفاً بين أوراقي
الحزينه ..؟
فاللياليَ موحشاتٌ
وأنا قد ضِقتُ ذرعاً
بالسكينه
وبأضلاعي فؤادٌ أتعب الروح
أنينه
فترفق سيدي بحبيبةٍ
رأت الدنيا بما فيها
بمن فيها
( بدونك أنتَ )
رعناءٌ لعينه



تصميم المبدعة : شيخة الغانم

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق